الكلمة

+ - Bookmark and Share

أيها المغتربون

نتوجه اليكم هذا العام، وقد استعاد وطننا حياته الدستورية وذلك بانتخاب فخامة الرئيس العماد ميشال عون رئيساً للجمهورية وتشكيل حكومة جديدة وهو المنطلق لتحقيق الاستقرار السياسي والازدهار الاقتصادي. هذا الاستقرار سيكتمل بإيجاد قانون عصري للانتخابات وبمشاركتكم، وأنتم حملة رسالة هذا الوطن في أنحاء المعمورة
في يوم المغترب تجدد وزارة الخارجية والمغتربين عهدها معكم والتزامها بمتابعة قضاياكم المحقة، وهي التي كانت قد ساهمت مساهمة كبرى في إقرار قانون استعادة الجنسية الذي يعيد اليكم حقكم الطبيعي وهو حق الجنسية. فأنتم لبنانيون بالأصل وهذا واجب علينا حققناه ولو بعد زمن. وفي هذا الاطار ندعوكم أفراداً وجماعات ونوادٍ وجمعيات ورجال دين للتعاون والمبادرة بالاتصال بالبعثات الدبلوماسية للتسيجل وتقديم طلبات استعادة الجنسية

أيها المغتربون

إن التواصل معكم هو أساس عملنا، لذلك شكّل انعقاد مؤتمر الطاقة الاغترابية مناسبة وطنية زادت في التواصل بين اللبنانيين اينما كانوا وفتحت افاقاً جديدة لمشاريع مستقبلية تقوم على الشراكة مع الاغتراب وتستند إلى ابداعاته الكبيرة على مستوى العالم. هذا المؤتمر عقدته الوزارة خلال العام الماضي حيث انتم، في ساوباولو ونيويورك وجنوب افريقيا، وتدعوكم اليه مجدداً في بيروت مطلع ايار القادم لنكمل المسيرة وفرح اللقاء

عشتم وعاش لبنان

آخر تحديث في تاريخ 16/03/2017 - 09:06 ص
جميع الحقوق محفوظة     |  اشعارات قانونية  |  من نحن  |  للاتصال بنا  |  خريطة الموقع